بالفيديو.. الفلسطينية ياسمين.. أول فتاة بساق صناعية تتسلق “كلمنجارو”

سندس علي: أصبحت الفتاة ياسمين نجار (20 عاماً) من قرية بورين في محافظة نابلس، مثالاً في التحدي وتخطي العوائق، بعد أن استطاعت بساقها الصناعية تسلق أعلى قمة جبلية في إفريقيا.

وقد تعرضت ياسمين لحادث سير وهي في الثالثة من عمرها، أدى لبتر ساقها اليمنى، إلا أنها تغلبت على ذلك العائق بتسلق قمة "كلمنجارو" في تنزانيا، رغم الصعوبات الصحية والمناخية والجغرافية.

وتقول ياسمين لـ وطن للأنباء، إنها أول فتاة عربية تتسلق هذه القمة التي تعتبر أعلى قمة بركانية في العالم، كما أنها أول فتاة من ذوي الإعاقة في العالم تتسلق هذه القمة.

وعلى الرغم من نقص الأوكسجين وتقلبات الجو بسبب الأمطار والثلوج والضباب، وتعرض قدمها المبتورة للالتهابات والنزف أحياناً من شدة التعب، إلا أنها بقيت صامدة لتجعل علم فلسطين يرفرف على أعلى قمة إفريقية في رحلة استمرت ستة أيام للصعود ويومين للنزول، عام 2014.

والد ياسمين تحدث لـ وطن للأنباء، قائلًا: زرعت في ياسمين الإصرار والثبات ودمجها في معترك الحياة منذ نعومة أظفارها، ولم أمنعها يومًا من تحقيق أي من أحلامها بل كانت عائلتها بأكملها دائمة التشجيع والتحفيز.

واتخذ الكاتب والأديب الفلسطيني إبراهيم نصر الله، من ياسمين بطلة من أبطال روايته "أرواح كلمنجارو"، لشجاعتها وتحديها لواقعها وكي تكون قدوة لكل فلسطيني، حسب تعبيره.