سمح بالنشر: اعتقال خلية نفذت عملية طعن وخططت لأسر جنود

تلفزيون الفجر الجديد- سمح جهاز الامن العام (الشاباك) والرقابة العسكرية اليوم الثلاثاء، بنشر نبأ اعتقال عدد من سكان قرية عراق بورين القريبة من نابلس، بدعوى تنفيذ عملية طعن ضد اثنين من جنود الاحتلال في موقع عسكري بالقرب من مستوطنة هار براخا المقامة على اراضي نابلس، في الثاني من شهر آذار الماضي.

وكانت العملية المذكورة اسفرت عن اصابة جنديين من جيش الاحتلال وصفت جراح احدهما في حينه بالطفيفة والاخر بالمتوسطة، وتحدث المصادر الإسرائيلية حينها أن الجنديين كانا يضعان سلاحهما جانبا ويلعبان "شيش بيش" عندما تعرضا للطعن.

وزعمت مصادر عبرية ان ثلاثة من بين المعتقلين اعترفوا بتنفيذ العملية.

واضافت، أن افراد المجموعة ينتمون للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وانهم كانوا يعتزمون اختطاف جنود او مستوطنين لمبادلتهم بأسرى فلسطينيين.