رام الله: تشييع جثمان المناضلة ربيحة ذياب من مقر الرئاسة

تلفزيون الفجر الجديد- شارك أعضاء من القيادة الفلسطينية، اليوم السبت، في مراسم تشييع جثمان عضو المجلس التشريعي عن كتلة فتح البرلمانية المناضلة ربيحة ذياب، يتقدمهم أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، ممثلا عن الرئيس محمود عباس، ورئيس الوزراء، وزير الداخلية رامي الحمد الله.

وفي مراسم جنازة عسكرية، حملت ثلة من الضباط النعش، فيما عزف لحن الوداع الأخير، ووضع أمين عام الرئاسة ورئيس الوزراء أكاليل زهور على جثمان الفقيدة، قبل نقله إلى بلدة دورا القرع ليوارى الثرى هناك.

وحضر مراسم التشييع ذوو الفقيد، وعدد من أعضاء اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والمركزية لحركة "فتح"، وكبار القادة المدنيين والعسكريين، وحشد غفير من المواطنين