“الشاباك” يدرس مجددا معايير دخول الفلسطينيين الى إسرائيل

تلفزيون الفجر الجديد- قرر جهاز الامن العام الاسرائيلي (الشاباك) ان يعيد مجددا دراسة المعايير المعتمدة لدخول الفلسطينيين الى اسرائيل، وذلك في اعقاب سحب حوالي 10 آلاف تصريح عمل من الفلسطينيين في الفترة الاخيرة، إذ تم إبلاغ حامليها بمنعهم من الدخول.

وقالت صحيفة "معاريف" في عددها الصادر اليوم ان قبل نحو شهر تم البدء بهذا الاجراء، حيث تم إبلاغ الفلسطينيين الذين يصلون الى الحواجز وبحوزتهم تصاريح، بمنع دخولهم والرد الوحيد الذي تلقوه على استفساراتهم "ان سحب التصريح تم لاسباب امنية".

واشارت الصحيفة إلى انه تم رفع احتجاج من قبل الارتباط الفلسطيني على ذلك، حيث اعلن جهاز الشاباك بعد ذلك ان الموضوع قيد الدراسة.

وذكرت الصحيفة أن هذا القرار يتعارض مع التوصية التي تقدمت بها قيادة الجيش لزيادة اعداد تصاريح العمال ودخول الفلسطينيين الى اسرائيل للمساعدة في سيادة الهدوء في المنطقة.

من جانبه قال جهاز الشاباك "على خلفية الوضع الامني في الاشهر الاخيرة، تقرر اجراء فحص جديد لمعايير منح التصاريح بهدف جعل امر الدخول اكثر صعوبة بالنسبة للمشتبهين المحتملين، الا اننا في الايام الاخيرة اعدنا فتح الموضوع من اجل دراسته مجددا".