عشرات المستوطنين يستبيحون الأقصى بلباسهم التلمودي

تلفزيون الفجر الجديد- واصلت عصابات المستوطنين اليهود، اليوم الأربعاء، استباحتها للمسجد الأقصى المبارك، واقتحامه بمجموعات متلاحقة من باب المغاربة وحراسات معززة ومشددة من القوات الخاصة في شرطة الاحتلال، ووسط أجواء شديدة التوتر، فيما تصدح حناجر المصلين بهتافات التكبير الاحتجاجية ضد اقتحامات المستوطنين وجولاتهم الاستفزازية في الأقصى.

وقال مراسلنا إن المستوطنين يرتدون زياً تلمودياً خلال اقتحاماتها وجولاتها الاستفزازية داخل المسجد المبارك، في حين فرض حراس المسجد وسدنته رقابة شديدة على سلوك المستوطنين لإحباط أي محاولة لإقامة صلوات تلمودية في الأقصى.

ويتخلل الاقتحامات تقديم شروحات للمستوطنين حول أسطورة الهيكل المزعوم مكان الأقصى.

من جهتها، واصلت قوات الاحتلال إجراءاتها المشددة بحق رواد المسجد الأقصى من مصلين وطلبة علم، واحتجزت بطاقات الشبان والنساء خلال دخولهم للمسجد