مزاعم إسرائيلية: قاتل الشهيد ابو خضير حاول الانتحار يوم امس

تلفزيون الفجر الجديد- حاول المدعو يوسف بن ديفيد قاتل الشهيد محمد ابو خضير يوم امس الأربعاء الانتحار في غرفة اعتقاله بسجن ايالون، وذلك حسب ما اورده موقع "واللا" الاخباري العبري.

واضاف الموقع نقلا عن أحد أقارب القاتل بن ديفيد، انه (القاتل) حاول قطع شرايين ذراعه بواسطة غطاء علبة معلبات معدنية، وقد تمت معالجة الجروح من قبل العيادة الطبية في السجن بوضع غرز في يده، وهو ما أكدته مصلحة السجن أيضا حسب الموقع.

وزعم قريب العائلة ان الوضع النفسي للقاتل قد تدهور مؤخرا بعد ان تم نقله خلافا لرغبته من سجن ريمونيم الى سجن ايالون، زاعما ان سلطة السجون قد بدأت مؤخرا بتزويده بادوية للعلاج النفسي.

وكانت المحكمة قد ادانت الاسبوع الماضي بن ديفيد بخطف وحرق الشهيد ابو خضير وهو حي، بعد ان رفضت تقريرا طبيا يزعم بأن حالته النفسية، واعلنت مسؤوليته عن اعماله واهلية تقديمه للمحاكمة.