إصابة العشرات بالاختناق خلال قمع مسيرة بلعين الأسبوعية

أصيب بعد ظهر اليوم الجمعة، العشرات من المواطنين والمتضامنين الأجانب بالاختناق الشديد اثر استنشاقهم الغاز السام، خلال قمع الاحتلال لمسيرة بلعين الأسبوعية الرافضة للاحتلال وجدار الفصل والتوسع العنصري.

فقد أمطرت قوات الاحتلال المتظاهرين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز السام، ما أدى إلى وقوع عدد كبير من حالات الاختناق الشديد في صفوف المتظاهرين السلميين.

كما تسببت القنابل الغازية والصوتية بحرق عشرات أشجار الزيتون والتي تعود ملكيتها للمزارع رشيد محمد أبو رحمة.

وسبق ذلك أن انطلقت المسيرة من مركز القرية وبمشاركة الأهالي وأصدقائهم النشطاء الدوليين والإسرائيليين الذين يرفضون الاحتلال بكافة أشكاله.

وقد رفع المشاركون الأعلام الفلسطينية ورايات دولة جنوب افريقيا الصديقة، التي تحتفل بيوم الحرية في السابع والعشرين من نيسان في كل عام بعد سقوط نظام التمييز العنصري "الأبرتهايد" في عام 1994م.