ميركل: أتفهم لماذا يتوجه الرئيس عباس لمجلس الأمن الدولي

تلفزيون الفجر الجديد- كشف مقال للمجلة الألمانية "دير شبيغل"، أن مسؤولين ألمان كبار لم يعودوا يرغبون الآن بدعم إسرائيل دون شروط مسبقة وعلى أي موضوع، كما كانوا يفعلون في السابق.

وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بعد لقائها الرئيس محمود عباس في برلين قبل أسبوعين إنها تتفهم لماذا يتوجه الرئيس عباس دائما الى مجلس الأمن الدولي.

ووفق المقال الذي جاء بعنوان " شكوك ألمانية متزايدة حول الصداقة مع إسرائيل"، فإن ميركل قلقة من سياسة الحكومة الإسرائيلية الاستيطانية.

وتقول ميركل، وكذلك وزير خارجيتها فرانك شتاينماير، إنها تعتقد أن أي قرار لا يشمل حل الدولتين سيحول إسرائيل إلى دولة ابارتهايد.

ملاحظات ميركل غير عادية، لأنها اعتادت أن تقول عبر السنوات الماضية إن أي حل يجب أن يتم من خلال مفاوضات مباشرة بين الطرفين.