الأسير المضرب جنازرة يفقد 25 كيلو غرام من وزنه

أكد محامي نادي الأسير، ان عظام القفص الصدري للأسير سامي جنازرة 43 عاما، باتت بارزة بعدما نقص من وزنه 25 كغم.

تمكن محامي نادي الأسير أمس، من زيارة الأسير جنازرة، والمضرب عن الطعام منذ 62 يوماً ضد اعتقاله الإداري في مستشفى "سوروكا".

ونقل المحامي عن الأسير جنازرة، أن عدداً من السجانين اعتدوا عليه الأحد الماضي، بعدما رفض تكبيل قدميه ويديه في السرير.

واشتكى جنازرة من المعاملة السيئة للأطباء والممرضين.

يذكر، أن الأسير جنازرة من الخليل، معتقل منذ 15 تشرين الثاني العام الماضي، وهو أسير سابق اعتقل خمس مرات، وأب لثلاثة اولاد.