بعد تأكيد ونفي .. إقرار وفاة جمانة جرايسي بعد غرقها في حيفا

تلفزيون الفجر الجديد-   خيّم الحزن الشديد على قرية كفر كنا بعد إقرار وفاة الشابة جمانة ماهر جرايسي (31 عاما) اليوم، الجمعة، في مستشفى "رمبام" بمدينة حيفا.

وجرى نقل الشابة أمس وهي بحالة حرجة إلى المستشفى بعد تعرضها للغرق في شاطئ "شكما" في حيفا، حيث كانت تسكن في حيفا.

وتركت جرايسي خلفها 3 أشقاء وأم أرملة. وكانت قد درست المحاماة وإدارة الأعمال في إيطاليا وعادت مؤخرا إلى البلاد.

وأعلنت الشرطة، أمس، وفاة الشابة غير أن أهلها نفوا ذلك وحاول الأطباء إنقاذ حياتها، لكن دون فائدة، وأقروا وفاتها اليوم.

نقلا عن عرب