الاسيران عاصي ومفارجة في وضع صحي حرج

 أفادت هيئة شؤون الاسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، أن الحالة الصحية للاسيرين المضربين عن الطعام فؤاد عاصي واديب مفارجة والقابعين في مستشفى برزلاي الاسرائيلي اصبحت حرجة وصعبة، بسبب استمرارهما بالاضراب ضد عن الطعام منذ 3/نيسان/2016.

وقالت الهيئة، إن إدارة السجون تضع عراقيل امام زيارة المحامين للأسيرين للاطمئنان على صحتهما ووضعهما الحالي، داعية طبيب الصليب الاحمر لتكثيف الزيارات لهما.

وأضافت، أن الأسيرين تعرضا لهبوط حاد في الوزن، ويعانيان من آلام شديدة بالجسم، ومن عدم القدرة على الحركة، ويرفضان تناول اي مدعمات طبية او سوائل سوى الماء، موضحا أنهما مقيدان في المستشفى بالاسرة التي يتواجدان عليها وتحت الحراسة.

وحملت الهيئة إدارة سجون الاحتلال واجهزة الامن المسؤولية عن تصعيد الاعتقال الاداري بحق الاسرى بشكل تعسفي وغير قانوني.