الإرتباط العسكري في قلقيلية وسلفيت يشارك الأغاثة الأولية الدولية ورشة تدريب للطوارئ

منتصر العناني- واصل ارتباط عسكري قلقيلية و سلفيت مشارك مؤسسة الإغاثة الأولية الدولية في ورشة تدريب للجان الطوارئ المساندة للحماية بعنوان مهارات الاتصال و التواصل و التوثيق و كتابة التقارير

ضمن الشراكة المستدامة بين  الارتباط العسكري قلقيلية و سلفيت و مؤسسة الإغاثة الأولية الدولية وجاءت  ورشة تدريب للجان الطوارئ المساندة للحماية بعنوان مهارات الاتصال و التواصل و التوثيق و كتابة التقارير، و كان بالحضور رؤساء و وأعضاء الهيئات المحلية في كفر الديك، ياسوف، اسكاكا و قراوة بني حسان.

محمد نعيرات من مؤسسة الإغاثة الأولية الدولية قال في محاضرته بعنوان الاتصال و التواصل للجان الطوارئ المساندة، عن عناصر عملية التواصل، أهميتها ومراحل التي تمر بها هذه العملية و وسائل الاتصال المتبعة بين اللجان وعن مصداقية المعلومات، كما و تحدث أيضا عن التوثيق و كتابة التقارير للجان الطوارئ المساندة من حيث مفهوم التوثيق، خطوات و شروط و أهداف إعداد التقرير ومكونات تقرير الحدث و مبدأ عدم الإيذاء وقدم حضرة الملازم أول عثمان عطايا ضابط عمليات محاضرة، تحدث فيها عن دور و تدخل الارتباط العسكري وآليات التواصل و حالات تم التعامل معها.

وتعتبر هذه الورشة ضمن الدور الإيجابي في إطار االتوعية الدائمة مع الشركاء مع المستهدفين من القرى المجاورة والتي تنطوي تحت مظلتها .