القدس: الاحتلال يحتجز نحو 35 شاباً فجرا ويعتقل خمسة منهم

تلفزيون الفجر الجديد- احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، نحو 35 شاباً من أحياء جبل الزيتون/الطور، والصوانة القريب من سور القدس التاريخي، واطلقت سراح عدد منهم واعتقلت آخرين.

وقال رئيس لجنة أهالي الاسرى والمعتقلين المقدسيين أمجد أبو عصب ل"وفا" إن الاحتلال شن حملة "شرسة" منذ ساعات الليلة الماضية حتى الفجر اعتقل فيها نحو 35 شاباً بينهم فتية وطالب توجيهي، أفرجت عن معظمهم دون تحقيق في وقت لاحق.

وأضاف: أن الافراج عن معظم المحتجزين والابقاء على خمسة معتقلين لتحويلهم للمثول امام المحكمة يأتي لدب الرعب في نفوس المقدسيين وترهيبهم من قمع الاحتلال واجراءاته خاصة مع اقتراب ما يسمى يوم (توحيد القدس) اي احتلال شطري المدينة والذي يشهد مسيرة ألفية للمستوطنين وشهر رمضان المبارك، وبالتالي الاحتلال يستبق الاحداث لقمع المقدسيين."

وعرف من بين المستهدفين: شادي خويص، ومجدي الصياد، ومحمد ابو اسبيتان، ومحمد جيوسي، ورأفت أبو جمعة، وشريف خالد أبو جمعة، وعبد الله بسام أبو غنام، وإيهاب الهدرة، ومهدي أحمد الصياد، ومحمد أبو غنام، نعيم الهدرة، وجواد ابو اسبيتان، وأسامة أبو غنام، ومعاذ الصياد، وعلي مصطفى أبو الهوى، وكفاح ياسر أبو الهوى، ومحمد أكرم أبو الهوى، ومحمد خضر ابو الهوى، ومحمد أبراهيم أبو الهوى، ومحمد إيهاب ابو الهوى، وداود محمود أبو الهوى، وعبدالله أبو الهوى، وسام أبو الهوى، ومنتصر أبو الهوى، وجميعهم من حي جبل الزيتون/ الطور.

كما اعتقلت قوات الاحتلال من حي الصوانة بالقدس القديمة الشاب موسى القضماني، والطفل أمير البلبيسي (طالب توجيهي)، ومحمد اسبيتاني، ومحمد أبو لافي، ونضال السعو، كما سلمت عائلة الشاب مجدي ابو غزالة استدعاء للتحقيق بعد عدم تمكنها من اعتقاله بسبب عدم وجوده في منزل عائلته.