سانشيز يتوج بالكرة الذهبية وبرافو أفضل حارس في كوبا أميركا

احتكر منتخب تشيلي لكرة القدم الجوائز المختلفة في النسخة المئوية لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا 2016) بالولايات المتحدة.

فإلى جانب فوز الفريق بلقب البطولة اثر تغلبه على نظيره الأرجنتيني 4 / 2 بركلات الترجيح عقب تعادلهما في الوقتين الأصلي والإضافي للمباراة النهائية صباح اليوم الاثنين استحوذ لاعبو منتخب تشيلي على جوائز أفضل لاعب والهداف وأفضل حارس مرمى في البطولة فيما ذهبت جائزة الروح الرياضية واللعب النظيف للمنتخب الأرجنتيني.

ووقع الاختيار على أليكسيس سانشيز نجم منتخب تشيلي ليتوج بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في البطولة بعد الدور البارز الذي لعبه في تتويج الفريق باللقب للنسخة الثانية على التوالي.

وسجل أليكسيس نجم أرسنال الإنجليزي ثلاثة أهداف في البطولة وقدم أداء رائعا على مدار أدوار البطولة ليستحق الجائزة متفوقا على جميع نجوم المنتخبات المشاركة بمن فيهم ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الأسباني والمنتخب الأرجنتيني.

وفاز كلاوديو برافو حارس مرمى المنتخب التشيلي عن جدارة بجائزة القفاز الذهبي لمستواه الرائع في البطولة بما في هذا المباراة النهائية أمام التانجو الأرجنتيني.

كما أحرز زميله إدواردو فارجاس مهاجم الفريق جائزة الحذاء الذهبي لهداف البطولة بعدما تصدر قائمة هدافي كوبا أمريكا 2016 برصيد ستة أهداف بفارق هدف واحد أمام ميسي.

وفي المقابل ، تسلم سيرخيو روميرو حارس مرمى المنتخب الأرجنتيني جائزة اللعب النظيف والروح الرياضية التي فاز بها فريقه.

وتسلم المنتخب التشيلي كأس البطولة في حضور السويسري جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) والذي حرص على حضور المباراة النهائية ومصافحة اللاعبين قبل وبعد المباراة كما شارك في مراسم تسليم الجوائز للفريقين وطاقم التحكيم.

وتسلم كلاوديو برافو قائد منتخب تشيلي كأس البطولة من إنفانتينو على استاد "ميتلايف" في إيست راذرفورد بولاية نيو جيرسي فيما سيطرت حالة من الحزن الشديد والدموع على لاعبي منتخب التانجو الأرجنتيني لخسارة النهائي الثاني على التوالي في كوبا أمريكا وهو النهائي الثالث على التوالي في البطولات الكبيرة حيث سقط الفريق أيضا أمام نظيره الألماني في نهائي كأس العالم 2014 بالبرازيل.