دي روسي يصيب إيطاليا بالفزع قبل صدام ألمانيا

غاب لاعب الوسط دانييلي دي روسي، عن تدريب منتخب إيطاليا، اليوم الثلاثاء، بعد يوم من الانتصار على إسبانيا في دور الستة عشر، لبطولة أوروبا لكرة القدم.

وقال الاتحاد الإيطالي للعبة اليوم الثلاثاء، إن دي روسي وأنطونيو كاندريفا، الذي لم يشارك في مباراة إسبانيا بسبب إصابة أعلى الفخذ، خضع لفحوص طبية دون الإدلاء بأي تفاصيل.

وأضاف الاتحاد الإيطالي في بيان: "المزيد من التحديثات بشأن اللاعبين المصابين سنعلنها غدًا".

واستبدل دي روسي، في الدقيقة 54 من الفوز على إسبانيا 2 ـ صفر أمس الاثنين بعد معاناته من كدمة في الفخذ وحل محله تياجو موتا، الذي حصل على بطاقة صفراء وسيغيب عن مباراة دور الثمانية أمام ألمانيا، السبت المقبل.

وشارك دي روسي المخضرم قليلا مع منتخب بلاده في التصفيات لكن أنطونيو كونتي مدرب إيطاليا اعتمد عليه وأصبح أحد العناصر الأساسية خلال البطولة.

وأشار الاتحاد الإيطالي إلى أن بعثة المنتخب سافرت إلى مونبلييه مباشرة عقب نهاية مباراة الأمس في باريس وكان في استقبالهم في فندق الإقامة نحو 300 شخص. 

يذكر أن إيطاليا، تواجه ألمانيا السبت المقبل، في ربع نهائي بطولة كأس الأمم الأوروبية.