مولر: لن أسدد ضربات جزاء لمدة أسبوعين

يشعر المهاجم الألماني توماس مولر، بخيبة أمل كبيرة، بعدما أضاع ركلة جزاء أمس السبت أمام المنتخب الإيطالي، في ضربات الترجيح التي أهلت المنتخب الألماني للمربع الذهبي في يورو 2016 على حساب إيطاليا.

وكان مولر أضاع أيضاً ركلة جزاء أمام أتلتيكو مدريد في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، لذا فإنه قرر عدم تسديد أي ضربة جزاء في الوقت الراهن.

وقال مولر لصحيفة "بيلد" الألمانية: "لن أقوم بتسديد أي ضربة جزاء في الأسبوعين المقبلين، سوف أعمل على تطوير نفسي في هذا الأمر وأعود أقوى في غضون شهرين أو ثلاثة".

وأضاف: "سوف أعطي الفرصة لبقية اللاعبين من أجل التسديد في حال حصلنا على ذلك".

ولكنه قدم استثناءً، وقال: "في حال وصلنا في إحدى المباريات إلى ضربات الجزاء في اليورو فسوف أحاول التسديد ولكنني لن أطلب ذلك إلا إذا طلب مني المدرب ذلك".