فلسطين وأوروجواي يبحثان تعزيز التعاون بين اتحادي الكرة

أكد اللواء جبريل الرجوب، رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، أهمية فتح جسور التعاون مع دول امريكا الجنوبية، على صعيد كرة القدم، والاستفادة من الباع الطويل لتلك الدول الذي توجته بالكثير من الانجازات الرياضية الخالدة.

وعبر الرجوب، خلال لقائه برئيس اتحاد اوروجواي لكرة القدم، ويلمار بالديز، اليوم الثلاثاء، في العاصمة مونتفيدو، عن سعادته بتواجده في دولة تحمل ارثا رياضيا كبيرا سواء في بطولات كأس العالم، أو كأس القارات وغيرها من البطولات القارية والدولية التي حققت فيها امجاداً رياضية خالدة.

وبحث الرجوب مع مضيفه الاوروجوياني، آليات تعزيز وتفعيل كل أشكال التعاون في مجال تطوير كرة القدم الفلسطينية، بالاستفادة من تلك الخبرة الكبيرة في الاوروجواي، مشيرًا إلى أهمية تبادل الزيارات بين البلدين على مستوى الفرق الرياضية والخبراء وغيرها من أشكال التعاون الرياضي.

وعرض الرجوب كافة أشكال التحديات التي تواجه الكرة الفلسطينية، مُفصلاً المعيقات والجرائم التي ترتكبها سلطات الاحتلال بحق الرياضيين والمنشآت الرياضية الفلسطينية بشكل متواصل، بما يخالف كافة المواثيق والقوانين الرياضية الدولية، داعيًا الى ضرورة تكاتف كافة الجهود الدولية من أجل الزام اسرائيل للانصياع لأنظمة وقوانين العالم، والسماح للرياضة الفلسطينية بتطور باعتبارها اتحاداً وطنيا يحظى بعضوية كاملة في الاتحاد الدولي لكرة القدم.

كما بحث الجانبان آليات مساهمة الأوروجواي في تطوير قطاع الكرة النسوية، من خلال خبراء متخصصين في ذلك المجال، والعمل على التأسيس للقاءات رياضية مرتقبة بين فرق نسوية وغيرها من كلا البلدين، لما لذلك من أهمية كبيرة على صعيد الاحتكاك الرياضي وغيره.

ووجه الرجوب الدعوة لكافة الفرق والاندية في الاوروجواي لزيارة فلسطين، واللعب على ارضها، مشيرا الى التقدير والاحترام الكبير الذي تحظى به الفرق الاوروجوانية المختلفة سواء على صعيد المنتخبات الوطنية او الاندية، الى جانب الاعجاب الكبير بما يضمه منتخب الاوروجواي من نجوم مميزين في عالم الساحرة المستديرة.