زراعة غزة: “القلاعية” تفتك بالثروة الحيوانية، واسرائيل تمنع وصول اللقاح

في الوقت الذي يعاني منه قطاع غزة من انتشار مرض الحمى القلاعية، بدأت وزارة الزراعة في غزة باجراءات وقائية واطلعت المزارعين اصحاب المزارع عليها لحين وصول اللقاحات التي تعيق وصولها اسرائيل.

المهندس في وزارة الزراعة في غزة نزار وحيدي، قال لـ"وطن للأنباء": إن مرض الحمى القلاعية مرض غير مشترك، أي لايؤثر في الانسان ولكن يؤدي الى موت قطعان الماشية و الابقار و الماعز، بالتالي يشكل خطر كبير على الاقتصاد الزراعي وعلى الامن الغذائي في القطاع.

واضاف، "نحن نحاول ان نقيّد دخول الماشية من الجانب الاسرائيلي، ونسعى للحصول على الادوية اللازمة حتى لانخسر قطعان أخرى من الماشية، حيث ارتفعت الوفيات وقابلة للزيادة يوميًا، بسبب منع الاحتلال الإسرائيلي توريد اللقاحات المضادة للفيروس إلى وزارة الزراعة في غزة".

وقال، وحيدي، إن المرض ظهر قبل حوالي ثلاثة اسابيع، "توجهنا للجهات المختلفة وصاحبة الاختصاص وراسلنا الوزير في رام الله، وطالبنا بالتعاون حتى تدخل الادوية واللقاحات اللازمة، وبانتظار وصولها رغم انه دخل كمية لابأس بها ولكن لاتفي بالغرض لكن افضل من لاشيء، وهذه الدفعة من اللقاحات دخلت عن طريق الضفة".

وعن اماكن ظهور المرض، اشار إلى "أن الحمى القلاعية ظهرت في البداية في بعض القطعان التي تم استيرادها بقصد التربية لغرض التسمين، من داخل فلسطين المحتلة،و يبدو انها كانت مستوردة من منطقة شمال فلسطين من الجليل ونقلت معها المرض".

وأكد وصول شكاوي من المزارعين للوزارة بشكل يومي، "لكن نحن بدورنا نطلعهم على الاجراءات الوقائية، التي يجب ان يقوموا بها لحين توفر الاجراء العلاجي، والتي تتضمن: عزل القطيع،و رفع التدفئة، والتلقيح.

وكانت وزارة الزراعة في غزة قالت في بيان سابق لها، إن 15% من أبقار مزارع قطاع غزة، مصابة بالحمى القلاعية".

هذا وأغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، معبر كرم أبو سالم البري، وهو المعبر الوحيد الذي يدخل البضائع والمواد الأساسية إلى غزة.

وقال مدير عام الخدمات البيطرية في وزارة الزراعة بالضفة د. اياد العدرة لـ"وطن للأنباء"، "إنه لم تسجل اي اصابة في الضفة، والوضع تحت السيطرة لدينا حملات تطعيم شاملة، غطّت جميع مناطق الضفة الغربية، في اخر 6 شهور تم تحصين مايقارب 600 ألف رأس غنم ضد المرض".

واضاف: "في شهر كانون اول/ديسمبر الماضي ارسلنا إلى قطاع غزة 42 الف جرعة حمى قلاعية، والان في طور استكمال حملة التحصين، وبشكل عاجل نحاول شراء جرعات اضافية وكافية، وخلال الايام القليلة القادمة سيصلهم اللقاح لإكمال عملهم".