سلفيت: الأمن الوقائي يقبض على متهمين بالتنقيب عن الآثار وارتكاب جريمة ابتزاز إلكتروني

أعلن جهاز الأمن الوقائي في محافظة سلفيت، عن اعتقال ستة أشخاص، أربعة بتهمة التنقيب عن آثار، واثنين بتهمة ارتكاب جريمة ابتزاز إلكتروني لسيدة من المحافظة.

وأفادت دائرة العلاقات العامة والإعلام في الجهاز في بيان صحفي اليوم الثلاثاء، بأن معلومات توفرت لدى جهاز الأمن الوقائي حول قيام أشخاص بالتنقيب عن الآثار في إحدى المناطق الأثرية، فتحركت قوة إلى الموقع المستهدف، فضبطتهم وهم يقومون بعملية التنقيب وبحوزتهم جهازا خاصا بهذا النوع من الأعمال المخالفة للقانون.

وأضاف البيان، ان الجهاز صادر جهاز التنقيب عن الآثار ومجموعة من القطع الأثرية الثمينة، وألقى القبض على المتهمين، في حين ما زال التحقيق مستمرا والملف مفتوحا.

على صعيد آخر، اعلن جهاز الأمن الوقائي أنه تمكن ايضا من اعتقال شخصين على خلفية جريمة ابتزاز إلكتروني استهدفت سيدة من محافظة سلفيت بمبلغ 50 ألف شيقل، حيث قام المتهمان بتهديد السيدة مستخدمين صورا شخصية لها نجحا في الحصول عليها بعد اختراق جهاز الحاسوب الخاص بها، وجاري تحويل الجميع للنيابة العامة حسب الأصول.

وقال مدير العلاقات العامة والإعلام في الأمن الوقائي، العميد عكرمة ثابت، إن الجهاز تمكن في الآونة الأخيرة من إلقاء القبض على عدد من المتهمين بالتنقيب عن الآثار والمتاجرين بها، بتعليمات وتوجيهات حثيثة من مدير عام الجهاز، اللواء زياد هب الريح.

وأكد أن الجهاز يبذل جهودا حثيثة في سبيل محاربة وملاحقة تجار الآثار، والحفاظ على الموروث التاريخي والأثري للشعب الفلسطيني.

وجدد تحذيره من مخاطر محاولة العبث بمقدرات الشعب الفلسطيني التاريخية والأثرية، مؤكدا أن السلطة الوطنية ستضرب بيد من حديد كل من يعرضها للخطر، حاثا المواطنين على ضرورة إبلاغ الجهات الأمنية المختصة عن أية محاولات للحفر والبحث أو الاتجار بالآثار.

وطالب ثابت المواطنين بتوخي أقصى درجات الحيطة والحذر لدى استخدام مواقع التواصل الاجتماعي وشبكة الإنترنت، والحرص على الاستخدام الآمن لها، حتى لا يقعوا ضحايا لجرائم الابتزاز الإلكتروني، وإبلاغ الجهات الأمنية المختصة عن أية محاولات تستهدف ابتزازهم.