بالفيديو.. غزة : أنامل عمر تحيل الصلصال لشخصيات الرسوم المتحركة

رزان السعافين : بأنامله الصغيرة يحلق الطفل عمر مقداد الذي لم يتجاوز الثمانية أعوام، في عالم الألعاب والصور  والرسوم المتحركة، مستغلاً خيالاته وقدراته الفائقة في تحويل الشخصيات والحيوانات إلى مجسمات على أرض الواقع ، باستخدام معجون الصلصال "الملتينة" . 

حكاية عمر بدأت بعد تجسيده لعصفوره من خلال معجون الصلصال، لينطلق بعد ذلك بتشكيل الصور المتحركة والأشكال التي يراها .  
"موهبة عمر أزهرت مبكراَ، وعملنا على صقلها من خلال عرضه على الفنان التشكيلي "محمد أبو سل" الذي دعمه وما زال يقف لجانبه كما" تقول والدته آلاء الحداد.  

وتضيف "أصبح عمر كلما رأى شخصاً أو حيواناَ يعمل على تشكيله بما يتوافق مع خياله ويضع بصمته الخاصة بدقة وتفاصيل واضحة".

ويعرض الطفل عمر إبداعاته من خلال صفحتة الخاصة "عالم صلصال عمور" على الفيسبوك، وتجد تفاعلاً كبيراً من أصدقائه ومتابعيه.