بالفيديو .. الخليل : صناعة الشموع .. تفتح للخرجين باباً للعمل

في غرفة صغيرة اتخذوا منها مقراً لتحقيق أحلامهم، نجح سبعة شبان من دورا غرب الخليل، في تأسيس مشروعهم الخاص لتصنيع الشموع يدوياً وتسويقها في السوق المحلية .

بأدوات بسيطة شرع الشبان بمشروعهم قبل ثلاثة أعوام، حتى أصبح اليوم مشغلاً كاملاً ينتج جميع أنواع الشموع بتشكيلاتها المختلفة، والتي كان آخرها الشموع الدينية الخاصة بالكنائس، بالإضافة إلى التحف الفنية، وإعداد بطاقات للحفلات والمناسبات .

يقول مشرف المشروع شادي الدراويش لـ "وطن للأنباء" أردنا إنشاء مشروع خاص بنا يدر علينا دخلاً كخريجين عاطلين عن العمل، وبعد دراسة وتمحيص وجدنا في صناعة الشموع  فرصة، خاصة في ظل امتلاك بعض أفراد المجموعة معرفة في هذا المجال" .

ويضيف الدراويش" نواجه العديد من الصعوبات، أهمها عدم توفر مواد خام بجودة عالية لصناعة الشمع محلياً، وهو ما يدفعنا لإستيرادها من الخارج" .

ويطمح الدراويش وزملاؤه  لتوسيع مشروعهم، خاصة في ظل تنامي الطلب على منتجاتهم في محافظات الضفة الغربية الأخرى.