كوريا الشمالية تهدد بضرب حاملة طائرات أميركية

قالت كوريا الشمالية، اليوم الأحد، إنها مستعدة لإغراق حاملة طائرات أميركية حتى تظهر بأسها العسكري بينما انضمت سفينتان تابعتان للبحرية اليابانية إلى حاملة الطائرات لإجراء تدريبات في غرب المحيط الهادي.

وأمر الرئيس الأميركي دونالد ترامب مجموعة قتالية تابعة لحاملة الطائرات كارل فينسون بالإبحار صوب المياه قبالة شبه الجزيرة الكورية ردا على التوتر المتصاعد بسبب الاختبارات النووية والصاروخية الكورية الشمالية وتهديداتها بمهاجمة الولايات المتحدة وحلفائها الآسيويين.

ولم تحدد الولايات المتحدة أين توجد المجموعة القتالية مع اقترابها من المنطقة. وقال مايك بنس نائب ترامب أمس السبت إنها ستصل "في غضون أيام" لكنه لم يقدم تفاصيل.

وأصدرت بيونجيانج تصريحات تنم عن التحدي.

وقالت رودونج سينمون صحيفة حزب العمال الحاكم في كوريا الشمالية في تعليق "قواتنا الثورية مستعدة للقتال وإغراق حاملة الطائرات الأميركية التي تعمل بالطاقة النووية بضربة واحدة."

وتحيي كوريا الشمالية بعد غد الثلاثاء الذكرى الخامسة والثمانين لتأسيس الجيش الشعبي الكوري.