البيت الأبيض: الرئيس ترامب يؤسس للسلام في الشرق الأوسط

أعرب البيت الأبيض، عن رغبة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في "التوصل إلى تأسيس السلام في الشرق الأوسط بين الفلسطينيين والاسرائيليين"، عبر لقائه المرتقب مع الرئيس محمود عباس.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر، في موجز صحفي عقده في واشنطن، إن "الرئيس ترامب يريد أن يؤسس للسلام في المنطقة".

ورجح المتحدث أن "هذا سيكون هو مغزى حواره مع السلطة الفلسطينية، وهذه هي العلاقة، التي يسعى لبنائها والعمل عليها، من أجل أن يحل السلام هنالك في المنطقة".

وفي رد على سؤال صحفي بشأن توصل البيت الأبيض إلى موقف بشأن نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس، قال المتحدث: "هذا الأمر لا زالت طواقمنا في طور بحثه".

ونقلت (رويترز) عن المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر قوله، أيضا، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيواصل مناقشة النشاط الاستيطاني مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وذلك عقب تقارير أفادت بأن إسرائيل تخطط لبناء 15 ألف وحدة استيطانية جديدة في القدس الشرقية.

وقال سبايسر في إفادة صحفية بعدما سئل عما إذا كان نتنياهو يتجاهل الرئيس الأمريكي "إنني واثق من أننا سنواصل التشاور مع رئيس الوزراء وهذا شيء سيستمر الرئيس في بحثه