ايران تتهم ترامب بالسعي خلف أموال السعودية

دان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الاحد "الهجمات" التي شنها ضد الجمهورية الاسلامية الرئيس الاميركي دونالد ترامب، اثناء زيارته الى الرياض، معتبرا ان واشنطن تسعى خلف اموال السعودية التي وقعت مع الولايات المتحدة السبت عقودا بقيمة 480 مليار دولار.

وقال ظريف في تغريدة على تويتر "ايران التي اجرت لتوها انتخابات حقيقية تتعرض لهجوم من جانب رئيس الولايات المتحدة في معقل الديموقراطية والاعتدال هذا"، في اشارة ساخرة الى السعودية، مضيفا "هل هذه سياسة خارجية ام مجرد حلب 480 مليار دولار من السعودية؟".

وأتى تعليق ظريف ردا على الخطاب الذي ألقاه ترامب في القمة العربية الاسلامية الاميركية في الرياض الاحد، ودعا فيها كل الدول الى العمل من اجل "عزل" ايران، متهما الجمهورية الاسلامية بإذكاء "النزاعات الطائفية والارهاب"، فيما اعتبر العاهل السعودي الملك سلمان ان النظام الايراني "رأس حربة الارهاب العالمي".

وقال الرئيس الاميركي أمام قادة دول عربية ومسلمة "من لبنان الى العراق واليمن، ايران تمول التسليح وتدرب الارهابيين والميليشيات وجماعات متطرفة اخرى تنشر الدمار والفوضى في انحاء المنطقة".

وأضاف "على مدى عقود اشعلت ايران نيران النزاع الطائفي والارهاب".

وتابع "على كل الدول التي تملك ضميرا، ان تعمل معا لعزل ايران"، مضيفا "علينا ان نصلي ليأتي اليوم الذي يحصل فيه الشعب الايراني على الحكومة العادلة التي يستحقها".