مفاوضات مع الولايات المتحدة وروسيا حول المنطقة الآمنة في الجنوب السوري

أكدت مصادر رسمية أردنية وجود مفاوضات أمريكية روسية جرت في عمان مؤخرا، ويُتوقع استئنافها قريبا، بشأن إقامة منطقة آمنة في الجنوب السوري، على الحدود مع المملكة، وذلك مع اقتراب انتهاء مهلة دولية للإعداد لإقامة مناطق لوقف التصعيد في سورية.

ونقلت صحيفة "الغد" الأردنية اليوم الثلاثاء عن المصادر القول إن "الأردن منخرط في المباحثات مع روسيا والولايات المتحدة ومختلف الأطراف لتحديد طبيعة المنطقة الآمنة في الجنوب السوري وتشكيلة القوات التي ستتواجد فيها وتحرسها وتضمن وقف إطلاق النار فيها".

وشدد المصادر على أن "وقف إطلاق النار في الجنوب السوري … هو مصلحة أردنية".

وجددت المصادر التأكيد على أن الأردن "يقبل بوجود أية قوات على حدوده، باستثناء قوات من عصابة داعش أو من الميليشيات الطائفية".

يشار إلى أن الرابع من حزيران القادم، هو موعد انتهاء المهلة التي تعهدت فيها روسيا وايران وتركيا، في محادثات أستانه الخاصة بالأزمة السورية، لتقديم تصورات وبرامج تفصيلية لتأمين أربع مناطق لوقف التصعيد في سورية يسري فيها وقف إطلاق النار، بينها واحدة في الجنوب السوري.