7 قتلى في هجمات طهران

لقي سبعة أشخاص مصرعهم وأصيب 10 آخرون في هجومين استهدفا، اليوم الاربعاء، مجلس النواب في ايران، ومقام الخميني في جنوب العاصمة الايرانية طهران.

وقالت وكالة أنباء فارس الايرانية إن عدة مسلحين شنوا هجومين يوم الاربعاء على حرم الامام الخميني ومبنى مجلس الشورى "البرلمان" في طهران، ما اسفر عن سقوط عدة قتلى وجرحى.

وما يزال عدد من المسلحين يتحصنون داخل مبنى البرلمان، ويشتبكون من حين لآخر مع رجال الأمن، في الوقت الذي تطوق فيه قوات الأمن المبنى.

وكانت قناة الميادين تحدثت عن قيام ثلاثة إلى أربعة أشخاص مقر البرلمان حيث تعقد جلسة بشكل عنيف، وتمكنوا تجاوز الحراسة الأمنية ودخلوا الى أروقة البرلمان وأطلقوا النار بشكل عشوائي.

وفي حادث منفصل قال المراسل إن عدة أشخاص حاولا اقتحام مقام الخميني جنوب العاصمة طهران، وتمكن رجال الأمن من قتل أحدهم واعتقال آخر لكنه فجر نفسه في الباحة التاريخية للمقام، فيما اعتقل رجال الأمن امرأة يشبه بعلاقتها في الهجوم.

وأورد التلفزيون الايراني أن اشتباكات تدور في محيط مقام الامام الخميني.

وأعلنت السلطات الايرانية تشديدات أمنية في كافة المراكز الحيوية في البلاد تخوفا من هجمات ممائلة.