السعودية تنفي منع المعتمرين القطريين من أداء مناسك العمرة

نفت السلطات السعودية اليوم الاثنين أن تكون قامت بمنع القطريين من أداء مناسك العمرة في مكة المكرمة أو زيارة المدينة المنورة بسبب القرارات السياسية والاقتصادية التي اتخذتها المملكة ضد قطر، والتي تمثلت في قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين وإغلاق الحدود، مؤكدة انها تقوم بتسهيل امور المعتمرين من جميع انجاء العالم.

وأكدت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، في بيان صباح اليوم الاثنين، أن توجيهات القيادة السعودية تؤكد "على تقديم الخدمات وتسهيل أمور المعتمرين من كل دول العالم بما في ذلك الأشقاء في دولة قطر".

وأضافت أن "ما يتم تداوله في وسائل التواصل الاجتماعي بمنع المعتمرين القطريين من دخول المسجد الحرام لا أساس له من الصحة".

وشددت أن "المعتمرين من أشقائنا القطريين في قلوب إخوانهم السعوديين منذ دخولهم المملكة وحتى مغادرتهم، فإن المملكة استقبلت منذ التاسع من شهر رمضان الحالي وحتى يوم أمس 1633 معتمرا قطريا أدوا مناسك العمرة".

وكانت عدة مواقع إخبارية قالت إن "السلطات السعودية منعت المعتمرين القطريين من زيارة الحرمين الشريفين في مكة والمدينة وأداء مناسك العمرة" .

ومنذ الاثنين الماضي أعلنت 8 دول قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر وهي السعودية والإمارات والبحرين ومصر واليمن وموريتانيا وجزر القمر والمالديف واتهمتها بـ"دعم الإرهاب".