بالصور: الطفلة "المعجزة" تجعل من إعاقتها قصة نجاح

الإثنين 18 فبراير 2019

51710838_1039016389623100_4653546573580468224_n
52651123_1039016512956421_2676750930287788032_n
51974359_1039016362956436_5457062064772087808_n
51718030_1033405770164276_5391504461355024384_n
التفاصيل بالاسفل

تلفزيون الفجر| هبه مصطفى

فتاة بعمر ال7 سنوات تتحدى كل المعيقات لتواجه الحياة بكل مجالاتها، فرح عبيدي من قرية زبوبا في الشمال الغربي لمدينة جنين صاحبة القدر بأن تولد دون أطراف علوية مما قد يصعب عليها بعض الامور كغيرها ممن يولد بكامل أطرافهم.

"المعجزة"، هذا المصطلح الذي أطلق على عبيدي من قبل كل شخص عرفها أو قابلها، لأنه ليس بالامر الهين مشاهدة ابداعاتها وطريقة عيشها بشكل طبيعي، ففرح مبدعة في دراستها حيث إنها تجلس على مقاعد الصف الثاني في مدرسة بنات زبوبا الثانوية التابعة لمديرية جنين. تكتب بأقدامها، تتعلم، وتحصل على درجات عالية ومتميزة.

لا شك أن كل هذا الابداع وهذه الطبيعية التي تعيش بها فرح تجعل من كل شخص يصنف أنه ذوي احتياجات خاصة يبحث في أعماق نفسه يحاول أن يجد مساحة لابداعه، ترفع من معنوياته وتجعله يكافح الحياة والنظرة المجتمعية التي قد تنتقص منه في بعض الاحيان للأسف.

وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة ضجّت بقصة فرح بعد أن رأت فيها قصة نجاح وحالة نادرة، فالكثير من الصفحات الفيسبوكية نشرت أخباراً مختلفة تتناول فيها اسم فرح وتنشر صوراً لها وهي تتعلم داخل الصف المدرسي.

ولم تكتف بالنشر فقط بل دعت إلى أن يكون هناك دعماُ لفرح بنشر قصتها بشكل أكبر لتصل إلى الجهات المختلفة والمسؤولة وتساعدها في حالتها كعمليات تركيب الاطراف الصناعية.

في الحقيقة لا أحد منا يولد بإرادته أو بالكيفية التي يتمناها، لكن هنالك قاعدة تقول اذا اخذ الله منك ما لم تتوقع ضياعه فسوف يعطيك ما لم تتوقع تملكه.