السودان: 7 قتلى وعشرات الجرحى بالمسيرات الحاشدة

أعلنت وزارة الصحة السودانية سقوط سبعة قتلى وإصابة 181 شخصا بينهم 27 إصابة بطلق ناري، جراء المسيرات الحاشدة التي خرجت في أنحاء عدة من السودان، في حين توعد المجلس العسكري بالتحرك لمواجهة "المندسين"، وقال إنه سلم رده على مقترحات الوساطة الأفريقية.

وقال وكيل وزارة الصحة سليمان عبد الجبار إن من بين المصابين عشرة عسكريين بينهم ثلاثة من قوات الدعم السريع، وأشار إلى وقوع 50 إصابة نتيجة للتدافع وسقوط المحتجين على الأسلاك الشائكة.

من جهتها أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية -وهي من الكيانات الداعمة للحراك الشعبي- أن خمسة متظاهرين على الأقل قتلوا، وأصيب 100 آخرون في المسيرات التي شهدها السودان أمس للمطالبة بتسليم السلطة للمدنيين.

وكان عشرات الآلاف خرجوا أمس الأحد بأنحاء السودان في "المواكب المليونية"، تحت شعار "مواكب الشهداء وتحقيق السلطة المدنية".

ودعا تجمع المهنيين السودانيين المتظاهرين للتوجه إلى القصر الجمهوري، في حين أغلقت الشرطة الجسور وأطلقت الغاز المدمع على المتظاهرين أثناء محاولتهم الاقتراب من القصر.

وقال تجمع المهنيين السودانيين عبر تويتر إن "سلطة الذعر والانقلاب" ضاعفت العراقيل أمام وصول المتظاهرين إلى القصر الجمهوري، وإنها فعلت ذلك ظنا منها أن هذا يجعلها في مأمن من غضبة الشعب وجبروته، مؤكدا أن عبقرية الشعب السوداني في مقدورها التعامل مع كل السيناريوهات، حسب تعبيره.