هيئة الأسرى: سلطات الاحتلال تُصدر حكماً انتقامياً بحق الأسير إسلام أبو حميد بالسجن المؤبد

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير لها، أن محكمة عوفر العسكرية أصدرت اليوم الإثنين حكماً انتقامياً بحق الأسير إسلام محمد يوسف ناجي أبو حميد (34 عاماً) من مخيم الأمعري جنوبي محافظة رام الله، بالسجن المؤبد مع الزامه بدفع تعويض مالي بقيمة 258 ألف شيكل لعائلة الجندي القتيل.

وأوضحت الهيئة أن سلطات الاحتلال كانت قد أدانت الأسير أبو حميد بتهمة قتل جندي إسرائيلي أثناء اقتحام المخيم من قبل جيش الاحتلال خلال شهر أيار من العام الماضي، وعقب ذلك جرى اعتقال الشاب اسلام  بتاريخ 6/6/2018، وتعرض لتحقيق قاس ومكثف في مركز توقيف المسكوبية.

ولفتت الهيئة في تقريرها أن عائلة أبو حميد هي أحد ضحايا بطش الاحتلال وسياسته الانتقامية، حيث استمرت عملية ملاحقة الاحتلال للعائلة منذ استشهاد نجلها عبد المنعم أبو حميد عام 1994، وتعرض منزلهم للهدم ثلاث مرات، خلال عامي 1994 و2003،  ومؤخراً خلال عام 2018.

يذكر بأن جميع أبناء عائلة أبو حميد في معتقلات الاحتلال، منهم أربعة يقضون أحكاماً بالسّجن المؤبد لعدة مرات منذ انتفاضة الأقصى عام 2000، وهم: (ناصر، ونصر، وشريف، محمد) علاوة على شقيقهم جهاد المعتقل إدارياً، واسلام الذي صدر مؤخراً حكماً بحقه بالسجن المؤبد لينضم إلى أشقائه كضحية لسياسة الاحتلال التعسفية.