الجانب الاسرائيلي يحول (500) مليون شاقل من الضرائب الفلسطينية لشركة الكهرباء الإسرائيلية

تلفزيون الفجر| قال صحيفة "ذا ماركر" الإقتصادية العبرية إن شركة الكهرباء الإسرائيلية ستحصل خلال الأيام القادمة على نصف مليار شاقل من أموال الضرائب التابعة للسلطة الفلسطينية.

وأضافت الصحيفة العبرية، اليوم الأحد، أن هذه الأموال تعتبر جزءاً من ديون السلطة الفلسطينية لصالح الشركة وسيجري اقتطاعها من أموال الضرائب.

وبحسب "ذا ماركر" فإن شركة الكهرباء الإسرائيلية تلقت صباح اليوم الأحد رسالة من وزارة المالية في الاحتلال حول ذلك، وسيتحول الأموال لصالح الشركة من أموال الضرائب التي ما زالت ترفض السلطة الفلسطينية استلامها بسبب خصم الاحتلال لرواتب الأسرى منها.

وقالت الصحيفة أن الحكومة الإسرائيلية أعلنت العام الماضي عن اتفاق جديد يقضي بتقسيط السلطة الفلسطينية ديونها لصالح شركة الكهرباء الإسرائيلية، ووصل الدين إلى حوالي ٢،٨ مليار شاقل، ولكن السلطة الفلسطينية امتنعت مجدداً عن دفع الدين بسبب أزمة أموال الضرائب.

ومنذ شهر شباط/ فبراير الماضي ترفض السلطة الفلسطينية الحصول على أموال المقاصة التي تحصلها حكومة الاحتلال الإسرائيلي من عائدات الضرائب، نظراً لخصم الرواتب التي تدفعها السلطة لصالح عوائل الشهداء والجرحى إلى جانب الأسرى في سجون الاحتلال.

وتمر السلطة بضائقة مالية كبرى نتيجة لقرارها المتواصل للشهر الخامس على التوالي إذ لجأت للاستدانة من البنوك المحلية من أجل سداد رواتب آلاف الموظفين في ظل العجز المالي الشديد.