الحكومة: اعتقال الهدمي واستدعاء غيث سياسة بائسة تعكس حالة الإفلاس في التعامل مع القدس

 قال الناطق باسم الحكومة إبراهيم ملحم، إن اعتقال قوات الاحتلال الإسرائيلي، لوزير شؤون القدس فادي الهدمي، واستدعاءها محافظها عدنان غيث، اليوم الأربعاء، سياسة بائسة تعكس حالة الافلاس لدى القادة الإسرائيليين، في تعاملهم مع المدينة المقدسة.

وأضاف ملحم في اتصال هاتفي مع "وفا"، أن هذه الاعتقالات تأتي في اطار تهويد المدينة وتركيع سكانها وإثارة الاحباط بين صفوفهم، إلا انها لن تزيدهم إلا قوة واصرارا وثباتا في مدينتهم المقدسة.

وأشار إلى ان توقيت هذه الاعتقالات يتزامن من انعقاد أعمال الدورة الـ74 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، ما يضيف ملفا حيا في موضوع القضية الفلسطينية، وكيفية تعامل إسرائيل القوة القائمة بالاحتلال مع القادة الفلسطينيين.

وشدد ملحم على أن ممارسات وانتهاكات الاحتلال بحق أبناء شعبنا ومحاولاته المتكررة لتهويد المدينة وتغير طابعها، لن تنجح وستظل القدس عاصمة فلسطين عربية القلب واللسان.

وكانت قوات الاحتلال، اعتقلت فجر اليوم، الوزير الهدمي، بعد أن داهمت منزله في حي الصوانة بمدينة القدس المحتلة، وفتشته وعبثت بمحتوياته.

كما اقتحمت قوات الاحتلال، منزل المحافظ غيث، في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، وسلمته هو ونجله بلاغين لمراجعة مخابراتها.