محتجون يغلقون طريق الباذان في نابلس

السبت 12 أكتوبر 2019

 محتجون يغلقون طريق الباذان في نابلس
التفاصيل بالاسفل

أغلق محتجون صباح اليوم طريق الباذان شمال شرق مدينة نابلس، احتجاجا على اهمال حالة الطريق.

واحتشد مئات المواطنين من اهالي قرى الباذان وطلوزة والقرى المجاورة قبالة محطة ترحيل النفايات "الصيرفي" رافعين لافتات تطالب بايجاد حلول لطريق الباذان ولمحطة الصيرفي، وأغلقوا الطريق بالاطارات المشتعلة.

ووصلت قوات شرطة مكافحة الشغب وعملت على تفريق المتظاهرين مستخدمة قنابل الغاز المسيل للدموع، وأعادت فتح الشارع امام المركبات.

وقالت الاعلامية سارة الفارس أن المواطنين يطالبون بايجاد حل لمشكلة هذا الطريق الذي يشهد حوادث مرورية باستمرار، وكذلك لمحطة ترحيل النفايات المعروفة باسم "مكب الصيرفي" والتي تعتبر مكرهة صحية وتلوث البيئة في قراهم وتتسبب بامراض خطيرة للمواطنين.

وأوضحت أن هذه المطالب قديمة وتعود لاكثر من عشر سنوات، لكن حادث السير الذي وقع قبل عدة أيام وراح ضحيته شاب من طلوزة، دفع المجالس القروية والاهالي لتنظيم هذا الاحتجاج.

وأكدت أن المواطنين سمعوا وعودا كثيرة خلال السنوات الماضية، وهذه المرة لن يوقفوا احتجاجاتهم، بل سيكون هناك خطوات احتجاجية اخرى ما لم تحل المشكلة فعليا.

ويتميز طريق الباذان الذي يربط محافظتي نابلس وطوباس، بانحداره الشديد ومنعطفاته الحادة، ويوجد به انهيار جزئي، مما يتسبب بحوادث مرورية، وتزيد من خطورتها عصارة النفايات في مكب الصيرفي التي تنساب في الطريق، متسببة بانزلاق المركبات.

هذا وقد توجه محافظ نابلس إبراهيم رمضان إلى مقر مجلس قروي الباذان واجتمع بممثلي المجالس القروية والمحتجين واستمع إلى شكاويهم، ووعد بالعمل على حلها مع الجهات ذات العلاقة.