الجهاد الاسلامي: الاولوية للميدان والرد وليس للوساطات

الثلاثاء 12 نوفمبر 2019

الجهاد الاسلامي: الاولوية للميدان والرد وليس للوساطات
التفاصيل بالاسفل

أكد الناطق باسم حركة الجهاد الإسلامي، مصعب البريم: إنه لا حديث الآن عن أي وساطات؛ للتهدئة مع الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة.

وقال البريم: "إنه من المبكر لأوانه الحديث عن وساطات أو إعادة تفاهمات الهدوء، مع تقدير حركة الجهاد، واحترامها لكل جهد أو وساطة عربية، يمكن أن تبذل لوقف العدوان الآثم على شعبنا الفلسطيني".

وأضاف البريم: "الأولوية للميدان للرد على الجريمة بحق شعبنا ومقاومته، هذا هو المنطق السياسي والوطني، والجريمة يجب أن تقابل برد رادع، ولا حديث الآن عن أي وساطات أو تدخلات، والحديث للميدان والأذرع العسكرية للرد على العدو في ظل الحرب المفتوحة على شعبنا الفلسطيني".