وزير التربية: إنصاف المعلم وصون كرامته استحقاقات أساسية

الأربعاء 13 نوفمبر 2019

 وزير التربية: إنصاف المعلم وصون كرامته استحقاقات أساسية
التفاصيل بالاسفل

أكد وزير التربية والتعليم أ.د. مروان عورتاني أن إنصاف المعلم واحترامه وصون كرامته هي استحقاقات أساسية لتمكينه وتعزيز مكانته، منوهاً إلى الدعم الثابت والقوي الذي يتلقاه قطاع التعليم من القيادة السياسية والحكومة الفلسطينية.

جاء ذلك خلال حفل استقبال المعلمين الجدد الذي نظّمه الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين بدعم من شركة "أوريدو" - فلسطين، بحضور عدد من الوزراء وأعضاء اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة "فتح" وحشد كبير من الأسرة التربوية.

ولفت عورتاني إلى أن "التربية" تواصل العمل مع كافة شركائها لوضع مشروع مهننة التعليم على رأس أولويات الوزارة، والمُضي به قُدماً حسب الأصول والإجراءات المرعية مع جهات الاختصاص.

وتابع الوزير: نحن ندرك تماماً الدور المركزي الذي يتبوأه المعلم الفلسطيني في النظام التربوي بأكمله، فهو قلب الأمر في المنظومة التربوية وهو العنصر الأكثر تأثيراً في صقل وعي الطالب وتوسيع مداركه، والانتقال به من التعليم إلى التعلم، وتعزيز ثقافته الإنسانية والوطنية.

وأضاف: علينا أن نُلحق القول بالعمل ونُراكم على الإنجازات السابقة لصالح المعلمين، باتخاذ قرارات بُنيوية ترتقي بمكانة المعلم المهنية والوظيفية، وببيئة مدرسته لتكون آمنة وعادلة ومحفزة.

وبارك عورتاني للمعلمين الجدد انضمامهم إلى الأسرة التربويه بما يشكل نقطة فارقة في مسيرتهم المهنية والحياتية، مخاطبهم "أنتم أمناء فلسطين على أبنائها، فقد غدوتم نموذجاً ملهماً لأطفال فلسطين؛ ومحافظين على حقهم المقدس في التعليم؛ الذي غدا فعلاً مقاوماً وسعياً محفوفاً بالمخاطر والمشقات، فأهلاً بكم لتكونوا مرشدين توفرون لأطفالنا الفضاء الآمن وتمسحوا عن وجوههم الباسمة المشرقة ما يشوبها من عناء وتحافظوا على جذوة الأمل والإرادة والعزيمة في قلوبهم الصغيرة".