وزيرة الصحة: أصبحنا قادرين على إجراء الفحوصات المخبرية لفيروس كورونا المستجد

الأربعاء 05 فبراير 2020

وزيرة الصحة: أصبحنا قادرين على إجراء الفحوصات المخبرية لفيروس كورونا المستجد
التفاصيل بالاسفل

تلفزيون الفجر| أعلنت وزيرة الصحة مي الكيلة، مساء اليوم الأربعاء، أن مختبر الصحة المركزي بات باستطاعته إجراء الفحوصات المخبرية الدقيقة لفيروس كورونا المستجد .nCoV2019 

وأضافت الوزيرة الكيلة، في بيان صحفي، أنه تم الانتهاء من كافة الأمور اللوجستية الخاصة بإجراء الفحص.

وتابعت أن فلسطين هي من أوائل الدول على مستوى إقليم شرق المتوسط التي أصبحت قادرة على إجراء الفحوصات المخبرية لفيروس كورونا المستجد.

وأكدت أن إجراء هذا الفحص هو ثمرة جهد وتعاون بين الوزارة ومنظمة الصحة العالمية، حيث قامت الأخيرة بتوفير المواد اللازمة لإجراء الفحص في مختبر الصحة المركزي بمدينة رام الله.

وأوضحت الوزيرة الكيلة أن الكوادر العاملة في المختبر المركزي مؤهلة على مستوى عالٍ لإجراء هذا الفحص، إضافة إلى فحوصات متخصصة ودقيقة أخرى.

وأشارت إلى أن "وزارة الصحة كانت خلال الأيام الماضية تسلم العينات الخاصة بفيروس كورونا المستجد إلى منظمة الصحة العالمية- مكتب القدس، لفحصها في المختبرات المعتمدة لديها، ومن ثم تزويدنا بالنتائج خلال 24 ساعة، أما الآن فإن الوزارة باستطاعتها إجراء الفحص ذاتيا".