وللصم لوحات وحكاية طوارئ : الطالب المبدع أيمن أبو جاموس مدرسة الصم التابعة للهلال الأحمر في نابلس رسومات توعوية للقضاء على الكورونا

الإثنين 06 أبريل 2020

وللصم لوحات وحكاية طوارئ  : الطالب المبدع أيمن أبو جاموس مدرسة الصم التابعة للهلال الأحمر في نابلس رسومات توعوية للقضاء على الكورونا
التفاصيل بالاسفل

 

طولكرم – منتصر العناني – تلفزيون الفجر الجديد

 

التوعية لا تقتصر فقط  عند حدود معينة وأشخاص معينين بل تتجاوز تلك الفقرة لفقرات مهمة جداً في وضع نتشارك الجميع فيه لنكون معاً في خندق واحد في مواجهة معضلة ووباء كورونا في فلسطين , هناك من تسابقوا مشكورين بطرق شتى ليكونوا توعويين من خلال ممارسات مهمة وجادة أحييهم عليها  في كل المواقع كلها تَصبُ في مصلحة ضمان وسلامة مواطننا اليوم , الطالب المبدع ومن منطلق أهمية أن يكون شريك في رسالة التوعية أيمن جاموس من مدرسة الصم التابعة للهلال الأحمر في نابلس من الصف السابع استطاع ومن حرصه والمشاركة المجتمعية برسالة مهمة من خلال رسومات قام برسمها تعبر عن واقع نعيشه بحاجة للتوعية والحفاظ على ذلك بعدم الخروج وتشجيع على الإلتزام البيتي , استطاع الطالب المبدع جاموس أن يشكل حالة مهمة بالتعبير بصورة جميلة عن كيفية تفادي فيروس كورونا وخطورته  , نَبه جاموس من خلال هذه الرسومات الجميلة المرفقة التي رسمها بريشته وعبر فيها عن أمل المستقبل بالخلاص من هذا الوباء بالتوعية والإبقاء على  مواطنينا وشعبنا بألف خير طالما كانوا ملتزمين , الطالب أيمن جاموس طالب يملك الدماثة والأخلاق العالية هو نموذج حي  للإلتزام بالبيت ومساهمته كشريك في المجتمع الفلسطيني أن يبادر برسم هذه الحالة وأن يكون حالة مهمة لنقل التوعية من خلال ألوانه برسوماته المعبرة بأهمية الخلاص من هذا الوباء ومحاصرته من خلل التوعية الدائمة للمواطنين وحثهم على ذلك الواجب علينا أن نتكاتف معاً بإذن الله لنحاصره ونطرده من بيننا إلى الأبد .