القنصل الإيطالي العام يؤكد مساندة بلاده والاتحاد الأوروبي للقطاع الصحي الفلسطيني ويشيد بجهود مكافحة كورونا

السبت 02 مايو 2020

القنصل الإيطالي العام يؤكد مساندة بلاده والاتحاد الأوروبي للقطاع الصحي الفلسطيني ويشيد بجهود مكافحة كورونا
التفاصيل بالاسفل

أكد القنصل العام الإيطالي جوزيبه فيديلي مساندة بلاده والاتحاد الأوروبي لوزارة الصحة الفلسطينية، خصوصاً في ظل جائحة كورونا.

جاء ذلك خلال اجتماع مع وزيرة الصحة د. مي الكيلة، بحضور القنصل العام الايطالي ورئيسة التعاون الإيطالي د. كريستينا ناتولي، ورئيس قسم العمليات في مكتب ممثل الاتحاد الأوروبي في فلسطين أدوردو كومو.

وبحثت الوزيرة الكيلة خلال الاجتماع التعاون المشترك بين وزارة الصحة والاتحاد الأوروبي والتعاون الإيطالي خصوصاً في ظل جائحة كورونا، حيث عرض القنصل العام الإيطالي ورئيسة التعاون البرامج التي يجري تنفيذها لدعم وزارة الصحة، مشيرين إلى إعادة برمجة بعض النشاطات للاستجابة لمجابهة فيروس كورونا.

وهنأت وزيرة الصحة و القنصل العام الإيطالي على توليه مهامه الجديدة في فلسطين، مشيرة إلى الدور الهام لإيطاليا في دعم فلسطين، خاصة و أنها تشغل حالياً نائب رئيس مجموعة العمل الصحية الفلسطينية، وتعتبر إيطاليا الدولة الأوروبية الرئيسية في دعم القطاع الصحي الفلسطيني.

من جهته، ذكر رئيس قسم العمليات في مكتب ممثل الاتحاد الأوروبي ان الاتحاد سيخصص 9.5 مليون يورو إضافية لمستشفيات القدس الشرقية الستة، إضافة إلى الدعم السنوي الحالي البالغ 13 مليون يورو، لمساعدتها على توفير الموارد اللازمة لتقديم الرعاية الطبية للفلسطينيين و لمواجهة فيروس كورونا.

وأشاد القنصل الإيطالي ورئيسة التعاون الإيطالي ورئيس قسم العمليات في مكتب ممثل الاتحاد الأوروبي في فلسطين بالجهود الفلسطينية لمواجهة فيروس كورونا والحد من انتشاره، مؤكدين أن الخطوات المبكرة التي تم اتخاذها ساهمت في الحد من أعداد المصابين ومساحة انتشار الجائحة.