اشتية يبحث مع رئيس المجلس الأوروبي سبل مواجهة الضم

الجمعة 05 يونيو 2020

اشتية يبحث مع رئيس المجلس الأوروبي سبل مواجهة الضم
التفاصيل بالاسفل

تلفزيون الفجر|  أجرى رئيس الوزراء محمد اشتية، اليوم الجمعة، مكالمة هاتفية مع رئيس المجلس الأوروبي تشارلز ميشيل، لبحث آخر المستجدات، خاصة سبل إيجاد تحرك أوروبي جاد وفاعل لوقف مخططات الضم الإسرائيلية.

وجدد رئيس الوزراء إشادته بدعم أوروبا لفلسطين على كافة الأصعدة، لا سيما دعم الحكومة في مواجهة فيروس "كورونا"، وموقفها المتقدم في رفض مخططات الضم الإسرائيلية.

وشدد اشتية على ضرورة اتخاذ أوروبا خطوات جدية وعملية لمواجهة الضم الإسرائيلي، وذلك بفرض عقوبات على إسرائيل، واعتراف دول الاتحاد الأوروبي بدولة فلسطين على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

من جهته، أكد ميشيل استمرار دعم أوروبا لفلسطين في مواجهة فيروس "كورونا"، والتزامها باستمرار تقديم المساعدات لفلسطين على كافة الأصعدة.

وشدد على موقف أوروبا الواضح بالإيمان بحل الدولتين، والرافض لمخططات الضم الإسرائيلية التي تشكل خرقا للقانون الدولي، مشيرا إلى أنه سيتم إجراء اتصالات مع إسرائيل والإدارة الأميركية لوقف هذه المخططات.