ترامب يعود إلى البيت الأبيض بعد خروجه من المستشفى

الثلاثاء 06 أكتوبر 2020

ترامب يعود إلى البيت الأبيض بعد خروجه من المستشفى

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى البيت الأبيض بعد خروجه من مستشفى وولتر ريد العسكري، حيث سيواصل علاجه بعد الإعلان عن إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وخرج ترامب من بوابة المستشفى العسكري في بيتيسدا بضاحية واشنطن العاصمة، واضعاً كمامة ومرتدياً بزة رسمية بربطة عنق مقلّمة، وسار بضع خطوات رافعاً إبهامه علامة على النصر ثم استقلّ سيارة سوداء أقلّته إلى طوافة "مارين وان" الرئاسية التي ما لبثت أن أقلعت به متّجهة إلى البيت الأبيض.

واعتبر طبيب البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي "قد لا يكون تعافى تماما" من فيروس كورونا المستجد.

وقال الطبيب شون كونلي "حتى لو لم يكن تعافى تماما، فإن الفريق (الطبي) وأنا متوافقون على أن كل فحوصنا وخصوصا وضعه الصحي السريري، تتيح له العودة (إلى البيت الأبيض) في شكل آمن تماما".

وأضاف "سيتلقى عناية طبية من الدرجة الأولى على مدار الساعة"، لافتا إلى أن بعض العلاجات التي تلقاها ترامب لا تزال قيد الاختبار.

وأعلن ترامب أنّه سيستأنف "قريباً" حملته الانتخابية التي اضطر لتعليقها ليل الخميس-الجمعة إثر تأكّد إصابته بكوفيد 19.

وفي تغريدة على تويتر نشرها بينما كان يستعدّ لمغادرة مركز وولتر ريد الطبّي كتب ترامب "سأعود إلى مسار الحملة قريباً!!! وسائل الإعلام المضلّلة لا تنقل إلا استطلاعات الرأي المزوّرة".

من جهة أخرى، ذكر المتحدث باسم حملة ترامب لانتخابات الرئاسة الأميركية تيم مورتو أن الرئيس يعتزم المشاركة في المناظرة المقبلة مع الديمقراطي جو بايدن في 15 أكتوبر  في ميامي.