الاحتلال يقتحم "يعبد" ويغلق غرفة بالإسمنت

الأربعاء 21 أكتوبر 2020

الاحتلال يقتحم "يعبد" ويغلق غرفة بالإسمنت

أغلقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، غرفة في منزل الأسير نظمي أبو بكر من بلدة يعبد جنوب غرب جنين، والمتهم بقتل أحد جنود الاحتلال بإلقاء حجر على رأسه من على سطح منزله.

وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال قامت بإغلاق غرفة الأسير بالإسمنت المسلح، بعد اقتحامها البلدة بأكثر من 60 آلية عسكرية وشاحنتين محملتين بالإسمنت.

واعتلى جنود الاحتلال أسطح المنازل في حي "السلمة" وحولوها إلى نقاط مراقبة عسكرية قبل المباشرة بعملية الإغلاق، فيما اعتدى جنود الاحتلال بالضرب المبرح على المواطن عبد الرحيم أبو بكر.