بالفيديو: البطاطا ..وجهة استثمارية للصحفية "قواسمي" في ظل تفاقم البطالة

الأربعاء 13 يناير 2021

البطاطا ..وجهة استثمارية للصحفية "قواسمي" في ظل تفاقم البطالة

تلفزيون الفجر| هبه مصطفى

"اسلخها بطاطا" بهذا الشعار توسطت  ديالا قواسمي رام الله القديمة جاذبة المارة لتناول وتذوق أشهى أصناف البطاطا المقلية وألذها ومثبتة ذاتها في ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة.

حكاية فريدة من نوعها تقف وراء هذا المشروع، فبعمر صاحبته ال22 عاماً تخرجت من جامعة بيرزيت تخصص صحافة وإعلام، وفكرت ما الذي ستفعله بعد التخرج خاصة مع أزمة كورونا وقلة فرص العمل في مجال الصحافة والاعلام، فجمعت بين حبها للبطاطا المقلية المنوعة وتأسيسها لفرصة عمل خاصة بها، ففكرت وأعدت بحثاً تناول مختلف النواحي للتأكد من نجاح مشروعها.

 إن الأمور المالية كانت عائقاً بالنسبة لخريجة جامعية جديدة فأشارت قواسمي إلى أنها تقدمت لمؤسسة نسوية للحصول على تمويل مالي إلا أنه لم يكن كافياً وبالتالي قدمت لها صديقتها دعماً مالياً إضافياً. ومع دعم الأهل والأقارب والأصدقاء المعنوي أصبح المشروع على أرض الواقع مثبتة بأن الفتاة الفلسطينية قادرة على التحدي والمثابرة ومواجهة الصعوبات والمعيقات.

مع أن المقطورة أصبحت جزءا أساسياً من حياة القواسمي إلا أنها أعربت عن رغبتها في إكمال دراساتها العليا لتحظى بفرص أكبر في حياة وصفتها بالصعبة داعية الشباب لصنع فرصهم بأنفسهم.

التفاصيل في التقرير المصور التالي: