بالصور والفيديو: محافظ طولكرم عصام أبو بكر ووزير الثقافة د. عاطف أبو سيف يفتتحان شارعاً باسم المخرج السوري الراحل حاتم علي

الأربعاء 27 يناير 2021

بالصور والفيديو: محافظ طولكرم عصام أبو بكر ووزير الثقافة د. عاطف أبو سيف يفتتحان شارعاً باسم المخرج السوري الراحل حاتم علي

 افتتح  كل من محافظ طولكرم عصام أبو بكر ووزير الثقافة د.عاطف أبو سيف شارعاً باسم المخرج السوري الراحل حاتم علي، والواقع قرب مركز تدريب باتجاه مخيم طولكرم، وذلك تقديراً وتكريماً للراحل علي والذي كانت له أعمال فنية تحدثت عن القضية الفلسطينية ومن أبرزها التغريبة الفلسطينية.

جاء ذلك بمشاركة قائد المنطقة العميد جمال أبو العز، وممثلي المؤسسة الأمنية،وأمين سر حركة فتح بطولكرم إياد جراد، ومنسق فصائل العمل الوطني فيصل سلامة، و رئيس بلدية طولكرم م. محمد يعقوب، ورئيس الغرفة التجارية إبراهيم أبو حسيب وممثلي المؤسسات الرسمية  والفعاليات والجهات المختصة ذات العلاقة.

وأشار المحافظ أبو بكر إلى ما مثله المخرج السوري الراحل حاتم علي من مكانة فنية ووطنية وإنسانية، من خلال أعماله الفنية والدرامية الداعمة لقضية شعبنا الفلسطيني، وحقه بتقرير مصيره، وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، منوهاً إلى أن تسمية هذا الشارع باسم الراحل علي  جاء تكريماً وتقديراً لما قام به من دور وجهد وعمل بإبراز القضية الفلسطينية، مثنياً على جهود وزارة الثقافة وبلدية طولكرم وكافة الشركاء والجهات المختصة ذات العلاقة لإطلاق هذه التسمية على أحد الشوارع المؤدية إلى مخيم طولكرم والذي تضمن أحداثاً من التغريبة .

من جانبه ذكر  وزير الثقافة د. أبو سيف بأن تسمية الشارع بطولكرم باسم المخرج السوري الراحل حاتم علي، من باب الوفاء والتقدير لهذه القامة  المهمة، وتكريماً لدوره بدعم القضية الفلسطينية من خلال إسهاماته الدرامية وخاصة مسلسل التغريبة الفلسطينية والذي جسد معاناة لجوء الشعب الفلسطيني وتمسكه بحق العودة، وتمسكه بأرضه ووطنه، مشيداَ بجهود المحافظ أبو بكر وبلدية طولكرم والمؤسسات والفعاليات على دورها من خلال هذا العمل، حتى تبقى رسالة الراحل علي موجودة في ذاكرة الشعب الفلسطيني. 

من جانبه عبر  رئيس بلدية طولكرم م. محمد يعقوب عن الفخر لتسمية هذا الشارع باسم المخرج الراحل حاتم علي، والذي قدم الكثير لأجل إبراز الحقوق الفلسطينية، مستذكراً ذلك الحضور من خلال التغريبة الفلسطينية وغيرها من الأعمال الفنية وظفها لخدمة الحقوق الوطنية الفلسطينية.