الحكومة تبحث تطورات الحالة الوبائية .. التطعيم يبدأ منتصف الشهر الحالي

أكد رئيس الوزراء محمد اشتية، اليوم الاثنين في مستهل الجلسة الحكومية على أن وزارة الصحة ستباشر بعملية التطعيم ضد "كورونا" اعتبارًا من منتصف هذا الشهر بعد أن يكتمل وصول اللقاحات من مصادر متعددة، وذلك بدءًا بالأشخاص الأولى بالرعاية من أصحاب الأمراض المزمنة وكبار السن.

وأعلن اشتية أنه سيتم فتح الجسور للراغبين في العودة لفلسطين بواقع 450 مسافرًا ابتداءً من صباح اليوم، ويسمح للحالات الطارئة بالمغادرة بشكل استثنائي.

وشدد على ضرورة ارتداء الكمامة والحرص على التباعد الجسدي وعدم إقامة الأعراس وبيوت العزاء.

ودعا رئيس مجلس الوزراء ،المواطنين الذين لم يسجلوا للانتخابات حتى الآن أن يُسجلوا.

وهنأ بدوره الدكتورة مي كيلة، وزيرة الصحة، لحصولها على جائزة امرأة العقد في الحياة العامة والريادة الإنسانية من قمة النساء الرياديات في آسيا.

ورحب اشتية بقرار الزعماء الأفارقة بدعم حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة، ورفض الاستيطان.

وأشار في نهاية كلمته، إلى أنه يتطلع لدعم أشقائنا العرب وإسنادهم لنضال شعبنا ضد الاحتلال، داعيهم للتمسك بمبادرة السلام العربية، وإعادة الوهج للقضية الفلسطينية وتعزيز صمود أهلنا على أراضيهم.

الرابط المختصر: