يورو 2012: فرنسا تفوز على اوكرانيا بهدفين نظيفين

صرح لاعبو ومدرب المنتخب الفرنسي " أن التركيز والالتزام وراء فوز الفريق على اوكرانيا 2- صفر بعد أداء رائع اليوم الجمعة وهما العنصران اللذان كانا ينقصان الفريق ، عندما ودع كأس العالم 2010 ،

في جنوب افريقيا من الدور الأول. وقدمت فرنسا عرضا قويا اليوم وتغلبت على عاصفة رعدية أوقفت المباراة لمدة 55 دقيقة واحرزت هدفين لتهزم اوكرانيا التي تشترك مع بولندا في استضافة البطولة الاوروبية وتؤكد على مكانتها كفريق مرشح للفوز باللقب. وقال المدافع فيليب مكسيس "احتفظنا بتركيزنا وقمنا بما يلزم". واضاف : "اعتقد ان الفريق استحق النتيجة بفضل الالتزام الذي أظهره اليوم" . وأحرز جيريمي مينيز ويوهان كاباي هدفين في مطلع الشوط الثاني لتهزم فرنسا المنتخب الاوكراني الذي تغلب على السويد 2-1.
وقال لوران بلان مدرب فرنسا الذي تولى منصبه بعد خروج الفريق من الدور الأول في كأس العالم 2010 : "أحرزنا هدفين وكان بوسعنا ان نسجل المزيد من الاهداف". واضاف "مستوى الفريق يتحسن. هل يمكن ان نتقدم الى أدوار اخرى؟ لا يمكنني القول. كل مباراة تختلف عن سابقتها " . وبهذا الفوز تصدرت فرنسا المجموعة الرابعة برصيد اربع نقاط متقدمة بنقطة واحدة على اوكرانيا.
من جهته ، قال هوجو لوريس حارس مرمى فرنسا : "أعتقد ان فريقنا صغير السن وبحاجة للثقة". واضاف : "تعاملنا مع المباراة بجدية تامة وكان تركيزنا عاليا" .
ويذكر ان المنتخب الفرنسي سيخوض مباراته القادمة والتي ستكون الاخيرة ضمن المجموعات امام منتخب السويد ، ونتيجة تعادل تكفي المنتخب الفرنسي للتأهل لدور الثمانية.