مرح زحالقة المتسابقة الأولى التي خاضت سباقات السرعة بجدارة

تلفزيون الفجر الجديد – منتصر العناني – النجمة الصغيرة صاحبة الإنجاز الكبير في زمن قصير كانت ولا زالت نجمة يسطع نجمها في سماء فلسطين وتحلق عاليا كأصغر فارسة لسباقات السرعة وأول المشاركات من الفتيات الواعدات , إنها إبنة جنين القسَّام مرح زحالقة التي كانت صورة مشرفة في كافة الميادين وحققت إنتصارات كبيرة لا حدود لها ومراكز إولى , لم تقف عند هذا الحد مرح لتحقق ذاتها من خلال مزيد من الإصرار والإرادة التي كانت ملكتها للوصول إلى حلمها في أجندة وبرنامج وأهداف رسمتها منذ عمر السادسة عشرة من عمرها , وكان والداها من الداعمين الرئيسيين , حققت مرح زحالقة نتائج مبهرة كأصغر نجمة مشاركة فير سباقات السرعة في كافة محافظات الوطن وتوجت ملكة لعالم الستات في كافة الجولات وما كانت تشٌارك في كل جولة والا كانت ترفع كأساً للفوز وعلما يلوح بالنصر .

مرح زحالقة فارسة فلسطينية جنينية لم تأل جهدا في تحقيق ذاتها لتكون محط أنظار من يهتمون برعايتها في كافة السباقات ولا تتوقف عند هذا الحد بل طورت سيارتها وفي كل مرة تضفي امرا جديدا لعالمها لرصد ورفع وتيرة تألقها في كل الميادين لتبقى شارة النصر عنواناً لها في كل جولة .

مرح زحالقة التي توجت كثيرا تسعى للنجومية كما قالت في اول لقاء معها من الجولة الأولى انني اسعى أن اُحقق ذاتي وأن اصل واربط حٌلمي في مستقبل لا أعرف فيه المستحيل حتى يكون لي موقع متقدم في سباقات السرعة بين الفتيات ولن اتوقف ,

النجمة اللامعة مرح زحالقة تتمنى أن تمثل دوما فلسطين وتكون سفيرتها في كافة المحافل بمشاركة فاعلة للمنافسة ولا تقف عند حد المشاركة فيها , وأختتمت النجمة والواعدة مرح زحالقة بالشكر لكل من منحني القوة والدعم للإستمرارية ولرئيس الإتحاد خالد قدورة وأشكرهم على هذا التميز والعطاء اللامحدود لرياضتي المعشوقة مؤكدةً ان الإعلام له الشكر على الدور الكبير الذي قدمه لنا كفتيات ومتسابقات للتأكيد بأنهن قادرات على تحقيق إنجازات وأتمنى في المرحلة القادمة لي ولزميلاتي المتسابقات أن أحقق المزيد في تحقيق طموحي وتنمية موهبتي التي لا ولن تتوقف حتى اصل واحقق حلمي الأكبر .