بيبي مازال في المستشفى، وقضى ليلته في العناية المركزة

الفجر الجديد – بات متعذّراً جداً أن يلحق مدافع ريال مدريد كليبر بيبي بمباراة ذهاب كأس السوبر الإسبانية على ملعب كامب نو بين برشلونة وريال مدريد.

مدافع الميرينجي كان قد اصطدم بزميله إيكر كاسياس خلال الكرة التي جاء منها هدف فالنسيا الوحيد في المباراة التي انتهت بين الفريقين بالتعادل الإيجابي 1/1.

ورغم عودته للملعب بعد ربط رأسه إلا أنه لم يستطع دخول الملعب في الشوط الثاني وأخبر المدير الفني جوزيه مورينيو بإحساسه بدوار شديد لا يمكنه من اللعب ليتم نقله فوراً للمستشفى للخضوع للفحوصات اللازمة التي أظهرت عدم وجود أي كسور من أي نوع.

وقضى الدولي البرتغالي ليلته في وحدة العناية المركزة بمستشفى "لا باث" على أن يتم الكشف عليه من جديد اليوم الاثنين لاستبعاد أي خطورة للإصابة.

واستبعدت صحيفة "ماركا" إمكانية لحاق بيبي بمباراة الكلاسيكو بسبب ضيق الوقت واحتياج الفريق لكل تدريب ممكن قبل المباراة التي ستقام يوم الخميس المقبل.