كاسياس لم يحتفل بهدف رونالدو لهذا السبب

الفجر الجديد – كشفت تقارير صحفية إسبانية عن سبب عدم فرحة حارس ريال مدريد إيكر كاسياس بهدف نجم الفريق كريستيانو رونالدو في مباراة مانشستر سيتي ضمن دوري أبطال أوروبا في المباراة التي أقيمت على ملعب سنتياجو بيرنابيو.

حيث ذكرت صحيفة ماركا المدريدية أن كاسياس لم يحتفل بأي هدف للريال في هذه المباراة ويرجع ذلك لشعوره بالحزن تجاه طفل بولندي مريض ويجلس على كرسي متحرك توفى قبل المباراة.

وأوضحت الصحيفة أن هذا الطفل تعرف عليه كاسياس أثناء يورو 2012 في بولندا و أوكرانيا وكان حلم حياته قبل أن يموت مشاهدة الحارس الإسباني وبالفعل حدث ذلك أثناء اليورو وهو ما دفع إيكر كاسياس للكتابة على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجمتاعي الفيس بوك "عزائي الحار للعائلة، فلترقد في سلام يا صديقي".