مارسيلو يصاب رفقة البرازيل وقد يغيب لثلاثة أشهر

الفجر الجديد – لم يتمكن لاعب المنتخب البرازيلي وفريق ريال مدريد، مارسيلو دا سيلفا، من إتمام الحصة التدريبية المبرمجة لنهار اليوم رفقة المنتخب البرازيلي حيث تعرض اللاعب لإصابة على مستوى الكاحل الأيمن اضطر على إثرها لترك زملائه والتوجه للقيام بالفحوصات الطبية في إحدى المستشفيات ببولندا حيث يتواجد منتخبه.

وذكرت مختلف وسائل الإعلام أن مارسيلو قد غادر المركز التدريبي لمنتخبه بصعوبات كبيرة في المشي وهو ما خلق الرعب في الأوساط المدريدية خاصة بعد أن أصيب الظهير الآخر فابيو كوينتراو خلال مباراة منتخبه أمام نظيره الروسي، وهو ما قد يجعل مورينيو من دون أي ظهير أيسر في الفترة القادمة.

وفي هذا الصدد، ذكرت إذاعة "أوندا سيرو" الإسبانية أن الإصابة التي تعرض لها مارسيلو ستبعده عن الميادين لفترة تتراوح ما بين شهرين إلى ثلاثة أشهر وهو ما سيشكل ضربة قوية للميرنجي خاصة وأن الظهير البرازيلي كان يقضي أزهى أيامه رفقة ريال مدريد مع بداية الموسم.