عارضة أزياء إسرائيلية تتوقف عن مطاردة لاعبي برشلونة

الفجر الجديد – وضعت عارضة الأزياء الإسرائيلية الشهيرة بار رافائيلي حداً لملاحقتها المستمرة لنجوم فريق برشلونة الإسباني، وأعلنت خطوبتها لرجل أعمال إسرائيلي، بعد تقارير عديدة تحدثت طوال الفترة الماضية عن سعيها للارتباط بأحد لاعبي النادي الكاتلوني بحثاً عن الشهرة والمال.

وكشفت صحيفة "الموندو" الإسبانية، أن رافائيلي غادرت إسبانيا بعد أن استقرت فيها لفترة طويلة، وظلت خلالها حريصة على متابعة مباريات برشلونة، دون أن تكتفي بذلك، بل سعت للإيقاع بلاعبي الفريق عبر تصريحاتها ومديحها الدائم لهم.

ويبدو أن العارضة الإسرائيلية الشهيرة استسلمت للأمر الواقع بعد فشلها في نسج علاقة مع نجوم برشلونة، فقررت العودة إلى إسرائيل والارتباط برجل أعمال شاب يعمل في مجال الاستيراد والتصدير، علماً أنها كانت في السابق مخطوبة للممثل الأمريكي الشهير ليوناردو دي كابريو.

وكانت الصحافة الإسبانية تحدثت على مدى أكثر من عام عن علاقة رافائيلي بلاعبي برشلونة، وذكرت مؤخراً أنها شوهدت تخرج من أحد فنادق مدينة برشلونة بصحبة اللاعب البرازيلي داني ألفيش، الأمر الذي فتح الباب على مصراعيه للحديث عن وجود علاقة عاطفية بينهما، إلا أن لاعب إشبيلية السابق سارع لنفي ذلك بشكل قاطع.

وقبل ذلك، امتدحت العارضة الإسرائيلية نجم برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي بشكل مبالغ فيه، ما جعل بعض وسائل الإعلام الإسبانية تؤكد أنها تحاول نسج علاقة عاطفية معه، من أجل الحصول على مزيد من الشهرة والأضواء، وكذلك الأموال.

وفضلاً عن ألفيش وميسي ارتبط اسم رافائيلي بنجمي برشلونة تشافي هيرنانديز وسيسك فابريغاس، وهو أمر أثار استفزاز اللبنانية دانيلا سمعان خطيبة فابريغاس، حيث هاجمت العارضة الإسرائيلية بضراوة مؤكدة أنها قليلة الاحترام وتسعى لملاحقة اللاعبين المشاهير.